رواية « مايخفيه الله عنا  » لأنور رحماني ممنوعة في معرض الكتاب

منعت إدارة معرض الكتاب رواية الكاتب والروائي أنور رحماني « ما يخفيه الله عنا » من المشاركة في معرض الكتاب للعام الثاني على التوالي، حيث كتب أنور رحماني في منشور له على فايسبوك قائلا « إدارة معرض الكتاب منعت ناشري المصري من إدخال رواية ما يخفيه الله عنّا لمعرض الكتاب للسنة الثانية على التوالي، كما أنّها ممنوعة من دخول الجزائر ككل بسبب منع الموزّع من إدخالها، لا أدري ما الذي يوجد في هذه الرواية لتمنع بهذه الطريقة، الرواية في الأدب الديستوبي الخيالي وتتحدّث عن عالم تعبد فيه التماسيح وصنّفها الدكتور فيصل لحمر في الخيال العلمي، أين المشكلة في هذه الرواية؟

و قال رحماني في منشوره أن هناك روايات مباشرة دخلت معرض الكتاب ولم تجد أشكالا في ذلك ، موجها أصابع الاتهام إلى مسيري معرض الكتاب ووزير الثقافة عز الدين ميهوبي .

أنور رحماني روائي ومدون شاب له روايات عديدة كرواية » مدينة الظلال البيضاء  » ووهلوسة جبريل » ،منعت روايته الأخيرة « ما يخفيه الله عنا » للمرة الثانية في معرض الجزائر الدولي للكتاب.

إدارة معرض الكتاب منعت ناشري المصري من إدخال رواية ما يخفيه الله عنّا لمعرض الكتاب للسنة الثانية على التوالي، كما أنّها…

Pubblicato da Anouar Rahmani su Martedì 30 ottobre 2018