رغم حملات الاستهجان…انريكو ماسياس يغني في المغرب

دعا نشطاء مغاربة الى مقاطعة حفل الفنان الفرنسي ذو الأصول الجزائرية  انريكو ماسياس وذلك بسبب دعمه للجيش الاسرائيلي.

وسيحيى  الفنان الفرنسي ماسياس  يوم 14 فيفري 2019 حفلا غنائيا  في مدينة الدار البيضاء،احتفاءا بعيد الحب، هذا الحفل دعا الى مقاطعته  العديد من المثقفين المغاربة  ورواد مواقع التواصل الاجتماعي ، معتبرين غناءه في المغرب تطبيعا مع اسرائيل.

ويعتبر ماسياس من الداعمين لاسرائيل ،حيث انخرط في  جمعية تسمى « ميكدال » وهي جمعية مهتمة بدعم الجنود المنتمين لوحدة متخصصة في مراقبة الحدود في الجيش الإسرائيلي، التي  ارتكبت جرائم ضد الفلسطينين ،كما عبرماسياس  في العديد من المرات قائلا » «منذ بداية حياتي، أعطيت نفسي وجسدي لدولة إسرائيل ».

انريكو ماسياس من مواليد مدينة قسنطينة بالجزائرسنة 1938، أشهر أغانيه « قسنطينة » (Constantine)، و »غادرت موطني » (J’ai quitté mon pays).