رئيس مصلحة أمراض الصدر بمصطفى باشا: 15% من الأطفال يدخنون و 14% يستنشقونه في بيوتهم

قال رئيس مصلحة الأمراض الصدرية بمستشفى مصطفى باشا الجامعي البروفيسور سليم  نفطي أن السياسة الوطنية للوقاية ومكافحة ظاهرة التدخين لدى الأطفال قد فشلت.

وعرض نفطي، خلال حلوله على برنامج ضيف الظهيرة بالإذاعة الوطنية الأولى، أرقامه قائلاً أن نسبة الأطفال المدخنين لأقل من 15 سنة ارتفعت حتى 16 بالمئة.

كما عاد نفطي في حديثه لتاريخ قانون منع التدخين في الأماكن العمومية، حيث قال أنه غير ناجع، بيَد أنه تم اعتماده منذ سنة 1985 ولكننا نرى أن الجزائر متسامحة جدا مع المدخنين في الأماكن العامة، بل حتى أن « 14 بالمئة من الأطفال يستنشقون الدخان من أهاليهم يومياً في البيوت. »