خنشلة: مواطنون يحاصرون البلدية بعد تهديد رئيسها لكل من يساند رشيد نكاز

حاصر مواطنون مقر بلدية خنشلة، اليوم الثلاثاء، بعد أن رفض رئيس البلدية كمال حشوف منح استمارات الترشح لمساندي المرشح المحتمل رشيد نكاز.

وجاء في منشور السيد حشوف على فيسبوك أنه: « مساند للمترشح عبد العزيز بوتفليقة »، وأنه هو من « يقرر في بلدية خنشلة »، ومن يريد إثبات العكس فـ: « الميدان بيننا. »

وحسب الفيديوهات التي تناقلها الحاضرون، فإن عددًا كبيرًا من المواطنين حاصروا البلدية، ليصعدوا بعدها على سطح المبنى حيث أنزلوا صورة المترشح عبد العزيز بوتفليقة وسحبوا العلم الوطني، الأمر الذي رفضه المتظاهرون قائلين: نحي لافوطو وخلي العلام.

سكان خنشلة يقومون بإنزال صور بوتفليقة من على البلدية نكاية في المير الذي تحدى الشعب ورفض المصادقة على إستمارات #رشيد_نكاز..#لا_للعهدة_الخامسة

Posted by ‎صفحة الأحداث الجزائرية‎ on Tuesday, 19 February 2019