حدّة حزام تشرع في إضرابها عن الطعام اليوم الاثنين

شرَعت الصحفية ومديرة جريدة « الفجر » حدّة حزام صباح اليوم الاثنين في إضرابها عن الطعام، على الساعة الثامنة والنصف صباحاً، بمقّر صحيفة « الفجر » في دار الصحافة « طاهر جاووت » بأول ماي، كما كانت قد أعلنت من قبل على صفحتها الشخصية في فيسبوك وعديد وسائل الإعلام، احتجاجاً منها على منع الوكالة الوطنية للنشر والإشهار الإعلانات عن جريدة « الفجر »، وكان موقع « قصبة تريبون » قد نقل هذه المعلومة يوم 9 نوفمبر.

وجاء قرار منع الإشهار، حسب ما صرّحت به مديرة « الفجر »، بعد تدّخلها الصيف الماضي في عديد من البرامج الحوارية حول سياسة الوزير الأول السابق عبد المجيد تبّون ضد رجال الأعمال، وخاصة حديثها على قناة « فرانس 24 » الذي انتقدت فيه السلطة التي تُحاول عرقلة سياسات تبّون.

وفي اتّصال مع موقع « قصبة تريبون » هذا الصباح، قالت حزام بأنّها لم تتلقى بعد أي اتّصال سواء من السلطات أو من الوكالة الوطنية للنشر والإشهار بخصوص بدأها في الإضراب، أو « معركة الأمعاء الخاوية » كما سمّتها.