جريدة النهار اللبنانية تصدر بصفحات بيضاء

صدرت صحيفة النهار اللبنانية اليوم الخميس 11 أكتوبر 2018  بصفحات فارغة في عددها الورقي ، حيث  إكتسى موقعها الإلكتروني باللون الأبيض، بالإضافة إلى حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي.

وجاءت هذه الخطوة للتعبير عن المعاناة التي تمر به الصحافة المكتوبة في لبنان ،حيث عقدت رئيسة تحرير النهار نايلة تويني مؤتمرا صحفيا للكشف عن أسباب الصدور باللون الأبيض » بياض صفحات النهار سلاحنا اليوم وواجب القلم نقل نبض الشعب » كما أضافت   » صرختنا اليوم أن الوضع لم يعد يحتمل وصفحات النهار هي صفحات الشعب، وهدفنا دعوة المسؤولين إلى  صرخة ضمير ».

ونفت رئيسة تحرير جريدة النهار الأخبار التي تفيد بأن النهار ستقفل  » نحن مستمرون ورقيا وإلكترونيا رغم ما يمر به البلد من أزمات ». مؤكدة أن الأزمة ليست أزمة صحافة فحسب بل أزمة كبيرة يمر بها لبنان.

وتعتبر جريدة النهار من أعرق الصحف اللبنانية أسسها  جبران تويني عام 1933. تقلص عدد صفحاتها من 24 صفحة إلى غاية 8 صفحات مؤخرا.

وتعيش الصحافة الورقية في لبنان وضعا صعبا حيث توقفت جريدة السفير عن الصدور نهاية 2016 بعد 42 عاما من تأسيسها، فيما أعلنت دار الصياد التي تمتلك عددا من الجرائد والمجلات اللبنانية توقفها عن الصدور  سبتمبر الفارط.