تونس: الديوان الوطني للسياحة يُكذّب إشاعات طرد عائلات جزائرية والزيادة في الأسعار

كذّب الديوان الوطني التونسي للسياحة الإشاعات المنتشرة منذ أيام بخصوص إلغاء حجوزات فنادق لعائلات جزائرية وزيادة في أسعار الحجز، الأمر الذي ربطه المروجون للإشاعات بعودة السياح الأوروبيين لتونس، مما جعل فنادق هذه الأخيرة تُفضّلهم عن السياح الجزائريين.

وقال فؤاد بلعيد رئيس مكتب الديوان الوطني التونسي للسياحة، في تصريح لموقع « مغرب إيمرجون » أن الأخبار المُروّج لها بخصوص زيادات 30 بالمئة وإلغاء حجوزات لعائلات جزائرية، لا أساس لها من الصحة. وأضاف أن السداسي الأول من سنة 2018 شهد زيارة 905058 جزائري لتونس، وهو ما يُعتبر زيادة بـ 18 بالمئة مقارنة بسنة 2017.

قال بلعيد أن الأسعار ثابتة كما تم تحديدها على مواقع الوكالات والفنادق، وختم قائلاً بأن السياح الجزائريين لهم مكانتهم الخاصة في تونس وذلك بحكم العلاقات الأخوية التي تجمع البلدين.