توقيف عشرات اللاجئين على مستوى أحياء الجزائر وترحيلهم إلى زرالدة

أوقِف صباح اليوم الأربعاء عشرات اللاجئين على مستوى مدينة الجزائر وضواحيها، حسب ما نشرته الصحفية ليلى بيراتو على حسابها بتويتر.

ليتم بعدها ترحيلهم نحو مخيم اللاجئين بزرالدة غرب العاصمة.

وكان وزير الداخلية نور الدين بدوي، قد أكّد نهاية العام الماضي 2017، أنه قد تم ترحيل أزيد من 10,000 لاجئ دون أن يحدّد بالضبط الفترة التي نفذت فيها هذه الترحيلات.