تجمع للمطالبة باطلاق سراح لويزة حنون

نظم حزب العمال صباح اليوم،أمام البريد المركزي، تجمعا للمطالبة باطلاق سراح  رئيسة الحزب لويزة حنون .

وصرح رمضان تعزابيت،القيادي في الحزب  » أن عملية اعتقال لويزة حنون هي تجريم للعمل السياسي »كما أضاف أن السياسين الفرنسيين الذين ساندوا لويزة حنون سيحلون في الجزائر،من أجل زيارتها في السجن.

فيما صرح المحامي صالح دبوز  » أن الأشخاص الذين سجنوا لويزة حنون ،فتحوا حقبة من الانحرافات والتجاوزات ».

من جهة أخرى أكد محامي  لويزة حنون، المتهمة بالتأمر على سلطة الجيش والدولة،أنها التقت السعيد بوتفليقة لما كان مستشارا للرئيس،أي قبل استقالة الرئيس عبد العزيز بوتفليقة.

وتم اعتقال رئيسة حزب العمال الاسبوع الماضي بتهمة التأمر ضد سلطة الجيش والدولة،في قضية الجنرالين طرطاق وتوفيق والسعيد بوتفليقة.