تأجيل النطق بالأحكام في حق المعتقلين حاملي الراية الأمازيغية الى غاية الأسبوع المقبل

قررت  محكمتي سيدي أمحمد ،و باب الواد (باينام)  بالجزائر العاصمة ،تأجيل النطق بالأحكام في حق معتقلي الرأي حاملي الراية الأمازيغية،الى غاية الأسبوع القادم.

وقررت محكمة سيدي أمحمد  أمس ،تأجيل النظر في ملفات كل من محارزي حمزة،صافي طاهر،أوديحات خالد،باشا بلال،لفتيسي مسعود،عيبش جابر الى يوم الثلاثاء المقبل 12 نوفمبر.

فيما أعلنت محكمة باب الواد صبيحة اليوم ،تأجيل النطق بالحكم في ملفات كل من ايديرعلي،بوجميل محند،قارون حمزة،لكحل كمال، اكلي عقبي،الى غاية يوم الأربعاء 13 نوفمبر.

ويرجع تأجيل النطق بالأحكام ،الى عدم دراسة  ملفات المعتقلين ،بسبب اضراب القضاة ،حسب محامين حضروا الجلسة.