بلحيمر: الحراك بمثابة نظام لليقظة يسمح ببروز مجتمع مدني جديد

أكد وزير الاتصال الناطق الرسمي للحكومة، عمار بلحيمر اليوم الثلاثاء بالجزائر العاصمة أن الحراك يمكن أن يكون مستقبلا,،في إطار إعادة تشكيل الساحة السياسية، بمثابة نظام لليقظة ويسمح ببروز مجتمع مدني جديد.

وأكد  بلحيمر الذي نزل ضيفا على حصة « ضيف التحرير » للقناة الثالثة للإذاعة الوطنية أن « الأمر لا يتعلق بعرقلة مسار الحراك الذي يمكن أن يكون مستقبلا بمثابة نظام لليقظة ويسمح ببروز مجتمع مدني جديد وجمعيات تقوم على قواعد جديدة وإعادة تشكيل الساحة السياسية »، مضيفا أن هذا الحراك كرس يوم 22 فبراير يوما وطنيا.

و أضاف الوزير أن هذا « الحراك المفيد والشرعي الذي جاء في أوانه وجه نداء استغاثة ومحبة للجزائر وعيا منه بحالة الانهيار المتقدم لمؤسسات الجمهورية.