« برنار باجولي: « بوتفليقة حي اصطناعيا فقط

في حوار له مع جريدة لوفيغارو الفرنسية،صرح السفير الفرنسي السابق بالجزائر برنار باجولي (2006-2008) أن الرئيس عبد العزيز بوتفليقة « حي اصطناعيا فقط ».

وجاء هذا التصريح بعد سؤاله حول العلاقات الفرنسية الجزائرية بين الذاكرة  والاعتذار عن  جرائم الاستعمار  » ان تطور العلاقات بين فرنسا والجزائر يسير بخطى صغيرة، وهذا راجع لسببين ،الأول يكمن في رغبة النظام الحاكم في الجزائر في اضفاء الشرعية على أنفسهم من خلال استغلال المشاعر تجاه المستعمرة القديمة » مضيفا « أما السبب الثاني فيرجع الا أن الرئيس بوتفليقة  رغم احترامي الكامل له،حي اصطناعيا فقط ،وبالتالي لن يتغير شيء خلال هذه الفترة الانتقالية ».

من جهة أخرى أكد باجولي أن  قضية فتح الارشيف يجب أن تكون من الجهتين ،وعلى الجزائر أيضا فتح أرشيف جبهة التحرير الوطني، بخصوص العديد من القضايا كملف الحركى والجنود الفرنسيين الذين قتلتهم جبهة التحرير.

للتذكير شغل برنار باجولي منصب سفير فرنسا في كل من الجزائر،عمان بغداد ،كابول، كما كان رئيس جهاز المخابرات الفرنسية  (2013-2016) ،اصدر مؤخرا كتاب « لن تشرق الشمس على الشرق »  يعود فيه الى مسيرته كدبلوماسي فرنسي في العديد من بلدان المشرق العربي وافريقيا.