الكنفدرالية النقابية للقوى المنتجة تدعو الى اضراب عام يوم الثلاثاء 12نوفمبر

دعت الكنفدرالية النقابية للقوى المنتجة،إلى اضراب عام يوم الثلاثاء 12 نوفمبر2019 ،من أجل مساندة الحراك الشعبي والطلبة الجزائريين في مسيرتهم الاسبوعية.

وجاء في البيان »…ندعوا كل العمال و العاملات الغيورين على الوطن ،الشرفاء و الأحرار مقاطعة العمل و الدراسة يوم الثلاثاء 12 نوفمبر 2019 و شل كل الإدارات العمومية ، الإلتحاق بقوة لمسيرات الطلبة المطالبة بالديمقراطية و الحريات في كل ولايات الوطن ».

 واكد البيان أن الاضراب العام الذي شنته الكنفدرالية أيام 05 و 06 و 07 نوفمبر 2019، كان ناجحا . »ما تزال السلطةالفعلية متعنة ضد الشعب بالرغم من المسيرات المليونية كل جمعة، و بالرغم من نجاح الإضراب العام الذي شنه العمال بنسب متفاوتة في أكثر من 36 ولاية أيام ».

مضيفا » مازالت الحريات الأساسية و حقوق الإنسان تصادر في الجزائر فالكثير من الشباب تم الزج بهم في السجون خلال هذا الأسبوع ظلما و بهتانا و زورا و حتى أعضاء الكنفدرالية و مناضليها يتعرضون لحملات التشويه و التهديدات بالسجن التعسفي من طرف السلطة ،كما أضاف البيان أن دعم حراك الشباب والطلبة بات واجبا وطنيا عن طريق الاضرابات و المسيرات الدورية للعمال كمساندة لروح الثورة المباركة.