القضاة يقررون وقف الاضراب

أعلنت النقابة الوطنية للقضاة ،وقف الاضراب واستئناف العمل يوم غد الأربعاء 6 نوفمبر 2019 بعد التوصل الى تسوية مع وزارة العدل بخصوص المطالب التي رفعتها النقابة منذ تاريخ 26 أكتوبر 2019.

وجاء في البيان « و بعد جهود مضنية و مساعي متعددة شاركت فيها شخصيات وطنية، وجهات سيادية في الدولة قصد الوصول الى حل عادل ومشرف للانسداد الذي يعيشه القطاع ..حيث تم التوصل الى النتائج التالية:

بخصوص المطلب الأساسي المتعلق بتكريس استقلالية القضاء نصا وممارسة فانه تم الاتفاق على فتح ورشة عمل تضم كل الجبهات المعنية باثراء كل النصوص المرتبطة بهذا المطلب .

فيما يتعلق بمسألة الحركة السنوية للقضاة التي أجريت مؤخرا فانه تم الاتفاف على  أن القضاة الذين استفادوا من الحركة ورضوا بنتائجها عليهم الالتحاق بأماكن عملهم الجديدة.

أما القضاة الذين لم يشاركوا في أمنيات النقل ولم تمسهم الحركة وقاطعوا العمل القضائي تضامنا مع زملائهم ،فانهم ملتزمون بمباشرة عملهم.

 أما القضاة الذين وجدوا أنفسهم محولين إلى أماكن عمل جديدة غير مناسبة، فعليهم التبليغ بذلك والتوجه إلى مكان العمل الجديد للتنصيب فقط دون استئناف العمل مع تقديم طعن لدى أمانة المجلس الأعلى للقضاء.

فيما يتعلق بمسالة المطالب المهنية والمادية فقد تم الالتزام بتنفيذ مطالب القضاة المرفوعة من طرف النقابة كاملة خلال شهر ديسمبر 2019 وبأثر مالي رجعي ابتداء من 1 جانفي 2019.