الرياضيون الجزائريون بفرنسا: مستعدون لمرافقة تطويرالرياضة الوطنية

صرح الرياضيون الجزائريون المقيمون بفرنسا يوم السبت بباريس انهم « مستعدون » لمرافقة تطوير الرياضة بكل تخصصاتها في الجزائر، معربين عن املهم في ايجاد التسهيلات لجلب كفاءاتهم و خبراتهم.

 مبادرة سفارة الجزائر بفرنسا ،خلال لقاء نادي « القديس اوغوستين »، تهدف الى جمع افراد الجالية الجزائرية بفرنسا حول مشاريع ملموسة يمكنها ان تقدم اضافة لتطوير البلد وتكوين شبكات كفاءات و خبرات.

و يعد هذا اللقاء الرابع الذي ترأسه  سفير الجزائر بفرنسا، عبد القادر مسدوا وحضره رئيس اللجنة الاولمبية و الرياضية الجزائرية مصطفى بيراف ، الرابع من نوعه حول موضوع « عالم الرياضة » بعد تلك التي نظمت حول مواضيع « العالم الجامعي » و « المؤسسات الناشئة » و « الحركة الجمعوية ».

و تطرق العديد من المتدخلين للصعوبات التي واجهتهم خلال محاولتهم القيام بأعمال في الجزائر، لا سيما فيما يخص الاتصالات الاولية و الدعم المالي.

و تدخل مصطفى بيراف للقول ان اللجنة الاولمبية الجزائرية « مستعدة » لدعم الشباب الموهوبين و مساعدتهم على اقامة اتصالات مع الاتحاديات الرياضية المعنية، مضيفا ان الدولة قد خصصت غلافا ماليا بقيمة 4 ملايير دج لتحضير النخب للألعاب المتوسطية المقررة بوهران سنة 2021 و سيتم اضافة غلاف مالي آخر سنة 2024، تحسبا للألعاب الاولمبية لباريس  المقررة سنة 2024.