الرقابة القضائية في حق 3 صحفيين من جريدة الصوت الآخر

قرر قاضي التحقيق لدى محكمة سيدي أمحمد بالجزائر العاصمة، اليوم الخميس،وضع 3 صحفيين من جريدة الصوت الآخر،تحت الرقابة القضائية حسب المحامي عبد الرحمن صالح.

ووجهت للصحفيين الثلاثة، تهمة المساس بالوحدة الوطنية وعرض منشورات من شأنها الاضرار بالمصلحة الوطنية.

وحسب ذات المصدر التمس وكيل الجمهورية لدى المحكمة الحبس المؤقت في حق الصحفيين.

وتم توقيف الصحفيين بتهمة نشر معلومات مغلوطة، من شأنها تضليل الرأي العام، بعد نشرهم موضوع حول فيروس كورونا، حسب ما نقلته قناة الشروق.