الخطوط الجوية الجزائرية: لم يتم إلغاء أي رحلة بسبب فيروس كورونا

اكد الناطق باسم شركة الخطوط الجوية الجزائرية امين اندلسي أمس،بان رحلات الشركة لم تسجل اي الغاء او تغيير بسبب تفشي مرض فيروس كورونا 

و اوضح ذات المسؤول ان رحلة واحدة بين الجزائر و بكين « قد تم تأجيلها » امس الاحد الى يوم الخميس 30 يناير » بسبب الاحتفالات بالسنة الصينية الجديدة ».

و تابع قوله ان الرحلات باتجاه الصين التي تتم بواقع رحلتين اسبوعيا يومي الاحد و الخميس ستستأنف بشكل عادي ابتداء من هذا الخميس .

و اتخذت الشركة اجراءات وقائية على غرار جميع شركات الطيران الدولية، بتوفير مجموعة من المستلزمات الصحية لدى مستخدمي الطيران العاملين على الرحلات المتوجهة الى المناطق التي ظهر فيها الفيروس و تتكون هذا المستلزمات من قفازات و اقنعة و عباءات خاصة.

كما يتم القيام بتنظيف الطائرة قبل الاقلاع و بعد الهبوط.

كما تم الشروع ابتداء من يوم الجمعة الفارط خلال رحلات العودة نحو الجزائر بإجراء جديد حيث انه في حالة ملاحظة طاقم الطائرة بوجود اعراض لهذا المرض لدى احد المسافرين فانه « يتم بشكل تلقائي ابلاغ خلية المتابعة من اجل ارسال فريق طبي امام باب الطائرة من اجل التكفل بالمسافر المشتبه بإصابته بالمرض ».

كما اضاف »اننا سنبقى في الاستماع للجمعية الدولية للنقل الجوي حول تطور هذا الفيروس » .

للتذكير ان وزارة الصحة و في اطار مخطط اليقظة المضاد لفيروس كورونا قد اعطت تعليمات لمدراء الصحة عير الولايات حيث تم تركيب كاميرات حرارية للمراقبة على مستوى مطارات هواري بومدين (الجزائر) و محمد بوضياف (قسنطينة) و احمد بن بلة (وهران).