الحراك الشعبي يستعيد عافيته مع الدخول الاجتماعي

تتواصل مسيرات الحراك الشعبي ،للأسبوع التاسع والعشرين على التوالي،في جميع ولايات الوطن،حيث عرفت المسيرات أمس الجمعة عودة قوية للمتظاهرين مع الدخول الاجتماعي،رافعين شعارات التغيير الجذري والقطيعة مع النظام الحالي.

وعرفت مسيرة الجمعة 29 ،ردا قويا على خطاب رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي قايد صالح ،الذي دعا الى التسريع باقامة الانتخابات الرئاسية ،واستدعاء الهيئة الناخبة يوم 15 سبتمبر القادم.

وردد المتظاهرون من مختلف الأعمار،شعارات ضد القايد صالح « اليد في اليد نحو العصابة وزيدو القايد »،مكانش انتخابات مع العصابات »،مكاش الفوط والله ماديرو،بدوي بن صالح لازم يطيروا « وغيرها من الهتافات رافضين قطعا الانتخابات في ظل النظام الحالي.

#الجمعة29 اليد في اليد نحو #العصابة نزيدو #القايد #الجزائر #الحراك_الشعبي

Posted by Casbah Tribune on Friday, 6 September 2019