الجيش يرفض فكرة المرحلة الانتقالية

أكدت المؤسسة العسكرية اليوم من خلال افتتاحية مجلة الجيش، رفضها لمرحلة انتقالية ، حيث قالت أن المتأمرين على الوطن يريدون اطالة عمر الأزمة برفضهم الحلول المتاحة والممكنة.

وجاءت في الافتتاحية » في وقت تعيش فيه بلادنا أزمة يريد البعض،ممن باعوا ضمائرهم،وضربوا المصلحة العليا للوطن،عرض الحائط بل وبتأمرون عليه جهارا نهارا ان ترواح مكانها ،ويطول أمدها برفضهم الحلول المتاحة والممكنة. »

وأضافت الافتتاحية » الأبواق التي طالبت الجيش بالتدخل في الشأن السياسي خلال عشريات سابقة هي نفسها التي تحاول اليوم عبثا أن تدفعه لذلك في هذه المرحلة من خلال طرق شتى ممارسة الضغط عبر « رسائل مفتوحة » « ونقاشات » و »آراء » تنشر على صفحات بعض الصحف، للذهاب لفترة انتقالية على مقاسهم، يعبثون فيها مثلما يشاؤون ويمررون مشاريعهم وأجندات عرابيهم الذين يكنون الحقد والضغينة للجزائر وشعبها ».