الجمعة الثالثة عشرمن الحراك: الشرطة تمنع التجمهر أمام البريد المركزي

مع بداية الجمعة الثالثة عشر من الحراك الشعبي،تحاصر قوات الأمن المتظاهرين وتمنعهم من التجمهر ،عن طريق منعهم من الوصول الى درج البريد المركزي الذي يعتبر نقطة انطلاق مسيرات الجمعة.

من جهة أخرى تعرف مداخل العاصمة منذ الساعات الأولى لفجر الجمعة،اختناقا مرورويا كبيرا،وتطويقا أمنيا كبير.

و يرفع المتظاهرون شعارات ولافتتات ،رافضين انتخابات الرابع من جويلية،بالاضافة الى  شعارات ضد  الوزير الأول نور الدين بدوي ، ورئيس أركان الجيش القايد صالح،ورفضهم تدخل المؤسسة العسكرية في الشأن السياسي.