الجلفة: مواطنون يلغون حفلاً غنائياً بحجّة الحِداد على وفاة العقيد أحمد بن شريف

تجمع العشرات من مواطني الجلفة أمام مدخل دار الثقافة ابن رشد، يوم الجمعة الفارط، عند موعد حفل غنائي كان من المقرر برمجته تلك الليلة، وقرّروا منعه بالصلاة أمامه دار الثقافة.

أما بخصوص المطالب هذه المرة، فلم تكن اجتماعية، بل صرّح بعض الشباب للقنوات التلفزيونية بأنهم ليسوا ضد الحفلات الغنائية لكنهم « في حداد » بعد وفاة العقيد أحمد بن شريف، الذي توفي منذ أسابيع قليلة.

وجدير بالذكر أن وفاة العقيد بن شريف، المجاهد القائد الأسبق للدرك الوطني، فجّرت عدداً من الجدالات بسبب عدم وجود ممثلين للسلطات في جنازة الراحل الذي تعتبره منطقة الجلفة من رموز الثورة الجزائرية، بالإضافة إلى عودة ملف إعدام العقيد شعباني في الستينات والذي كان الراحل مشاركا فيه.