الجزائر تدين الهجوم الذي استهدف عرضا عسكريا بفنزويلا

 أدانت الجزائر الهجوم الذي استهدف الاحتفال بالذكرى الـ81 لتأسيس الحرس الوطني الفنزويلي، مجددة « رفضها القاطع » لاستعمال العنف لأغراض سياسية، حسبما أكده اليوم الاثنين بيان لوزارة الشؤون الخارجية.

و جاء في ذات البيان، أن الجزائر « تدعو كل الفاعلين الحاضرين إلى احترام الإرادة الشعبية و تفضيل الحوار و المصالحة لمعالجة المشاكل التي قد تطرح أمام المجتمع الفنزويلي و الشعب الفنزويلي الصديق ».

 كما أشار إلى ان الجزائر « على قناعة بأن الحكومة و الشعب و كل القوات الحية بفنزويلا تمتلك القدرة و الحكمة اللازمة التي تمكنها من تجاوز الصعوبات الحالية و وضع بلدها على طريق السلام و الاستقرار و التطور ».