الجزائر تدين التفجير الارهابي بتونس

أدانت الجزائر ب »قوة » التفجير الارهابي الذي وقع يوم أمس بالعاصمة تونس، معربة عن التضامن المطلق مع تونس، كما جاء في وكالة الأنباء الجزائرية.

وجاء في نص البيان: « تدين الجزائر بقوة التفجير الإرهابي المزدوج الذي استهدف دورية أمنية في العاصمة تونس وتعرب عن تضامنها المطلق و اللا مشروط مع تونس الشقيقة ».

وبعد ان ذكرت وزارة الشؤون الخارجية أن الجزائر عانت من ويلات الإرهاب، أكدت انها « تقف بثبات مع تونس شعبا وحكومة ضد المشروع الإرهابي وعرابيه الذين أرادوا من وراء هذا الإعتداء الجبان النيل من تونس ومؤسساتها العتيدة غداة استحقاق سياسي تاريخي للشعب التونسي الشقيق ».

وإذ نتقدم بأصدق التعازي والمواساة لأسرة الشهيد الذي ارتقى جراء هذا الإعتداء وتمانينا للجرحى بالتماثل للشفاء فإننا واثقون من أن الشعب التونسي الشقيق سيتمكن بفضل حكمته وتبصره وبفضل صلابة مؤسساته السياسية والأمنية الانتصار على فلول الإرهاب والتخلص من هاته الآفة الدخيلة على ديننا وقيمنا »، كما ختم نص البيان.

وأدى التفجير الى مصرع إرهابيين عمدا إلى استهداف دورية أمنية متمركزة بمنطقة (البحيرة 2 ) بالشارع المقابل لمقر السفارة الأمريكية بالعاصمة تونس، وذلك بتفجير نفسيهما، ما أدى إلى إصابة 5 أعوان أمن بجروح متفاوتة الخطورة، وإصابة مدني واحد بجروح خفيفة.

وقد توفى أحد اعوان الامن المصابين متأثرا بجروحه التي اصيب بها في العملية الارهابية.