الأردن: الاحتجاجات على ضريبة الدخل تُطيح بالحكومة

قدم رئيس الوزراء الأردني هاني الملقي استقالته من منصبه بعد ظهر اليوم الاثنين على وقع الاحتجاجات الساخنة التي شهدتها البلاد  وذلك بعد لقاءه بالملك عبد الله الثاني. وكلف الملك وزير التربية في الحكومة المستقيلة عمر الرزاز بتشكيل حكومة جديدة.

الاستقالة أتت بعد توسع رقعة الاحتجاجات في العاصمة الأردنية عمان أمس الأحد، ومطالبتها باستقالة الحكومة. وكانت الاحتجاجات قد بدأت ضد مشروع قانون ضريبة الدخل لكنها سرعان ما توسعت مطالبةً الإطاحة بالحكومة.

الاستقالة جاءت، حسب الصحافة الأردنية، استباقاً للجولة الثانية من الإضراب والتي قررتها النقابات المهنية بعد غد الأربعاء وبعد تدخل الملك لمحاولة تعديل مشروع قانون الضريبة على الدخل.