اتفاقية جزائرية كوبية من أجل ترميم القصبة قريبا

اتفقت وزيرة الثقافة مريم مرداسي وسفيرة كوبا بالجزائر كلارا مارغاريتا بوليدو اسكوديل الثلاثاء بالجزائر على الاستفادة من الخبرة الكوبية في عملية ترميم قصبة الجزائر  وفق بيان صحفي لوزارة الثقافة على فايسبوك.

و تطرق الطرفان إلى ضرورة توطيد التعاون، والاستفادة من الخبرة الكوبية في ميدان ترميم التراث والاعتماد على تجربتها في عمليات الترميم بقصبة الجزائر، خاصة من خلال الاتفاقيات المزمع إبرامها بين البلدين في الأسابيع القادمة.
وبهذه المناسبة ثمنت وزيرة الثقافة، مريم مرداسي، مشاركة المجتمع المدني في مختلف عمليات الترميم التي تقوم بها كوبا على مستوى الأحياء القديمة بهافانا.

  للتذكيرأبرمت ولاية  الجزائر وإقليم إيل دو فرانس وورشات جون نوفال بتاريخ 16 ديسمبر،اتفاقية من أجل  إلى إعادة إحياء القصبة العتيقة ،في إطار تنفيذ اتفاق التعاون اللامركزي بين ولاية الجزائر وإقليم إيل دو  فرانس.