إيداع رئيس بلدية راس الما الحبس المؤقت

مثل اليوم الأحد 1 جويلية، رئيس المجلس الشعبي البلدي المستقيل لراس الما (سيدي بلعباس) غرب الجزائر، أمام وكيل الجمهورية في محكمة سيدي بلعباس، وتم إيداعه الحبس المؤقت في انتظار محاكمته.

وحسب المصادر الصحفية التي تناقلتها المواقع، فإن المسمى ق. س قد سلم نفسه للعدالة اليوم بعد مطاردة دامت أياما، وذلك بعد انتشار فيديوهات مسجلة من مكتبه تظهره يمارس علاقات جنسية مع مواطنات، الأسبوع الماضي.