أويحيى وملزي يمثلان اليوم أمام قاضي التحقيق

يمثل الوزير الأول السابق  أحمد أويحيى والمدير السابق لإقامة الدولة الساحل حميد ملزي،أمام قاضي التحقيق لمحكمة سيدي أمحمد بالجزائر العاصمة .

ونقل أويحيى وملزي من سجن الحراش بغية الاستماع إليهما في عدة قضايا متعلقة بالفساد، كما سيتم الاستماع الى 24 شخصا من المقربين لهما حسب موقع البلاد.

أودع قاضي التحقيق بالمحكمة العليا، الأمين العام للارندي أحمد أويحي الحبس المؤقت بسجن الحراش  يوم 12جوان الفارط ،في قضايا تتعلق بتبديد أموال عمومية واساءة استغلال الوظيفة و منح منافع غير مستحقة خارج  القانون، فيما أودع حميد ملزي الحبس المؤقت  في 8 ماي 2019 ، حيث يواجه  العديد من التهم من بينها « جمع المعلومات بما يشكل مساس  بالاقتصاد و الدفاع  الوطنيين لصالح قوة أجنبية » و تهمة « حيازة ذخيرة ».